thewaystosuccess
Political

الاستخبارات البريطانية: لا مؤشرات على استعداد روسيا لاستخدام السلاح النووي

أكدت الاستخبارات البريطانية، يوم الثلاثاء، أنها لم ترصد أي مؤشرات على أن روسيا تستعد لاستخدام سلاح نووي تكتيكي في أوكرانيا أو حولها.

ونقلت صحيفة “الغارديان” البريطانية عن رئيس دائرة الاتصالات الحكومية البريطانية، جيريمي فليمينغ، قوله “ليس هناك ما يشير إلى أن روسيا منخرطة في أي خطوات تحضيرية فنية وآمل أن نرى مؤشرات إذا بدؤوا في السير في هذا الطريق”.

وأضاف ان من مهام دائرة الاتصالات الحكومية البريطانية، مراقبة ما إذا كان الكرملين يتخذ أيًا من الخطوات الأولية اللازمة قبل تجهيز السلاح التكتيكي.

وتابع “الطريقة التي تدير بها الآلة العسكرية الروسية والرئيس بوتين هذه الحرب، ما تزال ضمن العقيدة التي نفهمها لاستخدامهم، بما في ذلك الأسلحة النووية”.

وفي الشهر الماضي، قال بوتين إنه سيستخدم “جميع الوسائل المتاحة” للدفاع عن الأراضي الروسية، وأشار في خطاب متلفز إلى أن “هذه ليست خدعة”.

واتهم الدول الغربية بأنها شنت “ابتزازا نوويا”، وشجعت كييف على قصف محطة زابوروجيا للطاقة النووية، وأعلنت قبول استخدام الأسلحة النووية.

وتعليقا على ذلك، سارع الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إلى التحذير في الأسبوع الماضي من أن العالم بات أقرب إلى معركة نهاية الزمان “هرمغدون” من أي وقت مضى، منذ أزمة الصواريخ الكوبية عام 1962، على الرغم من أن مساعديه قالوا في وقت لاحق إن تصريحاته لم تستند إلى معلومات استخبارية أو معلومات جديدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى